الشرق الاوسط

المنسق الأممى بالشرق الأوسط: نعمل مع جميع الأطراف لتهدئة الوضع بالقدس وغزة

https://img.youm7.com/large/20200710061208128.jpg


أكد منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام فى الشرق الأوسط تور وينيسلاند، أن الأمم المتحدة تعمل مع جميع الأطراف المعنية لتهدئة الوضع فى القدس ومحيط غزة.


وأعرب وينيسلاند – فى بيان، اليوم السبت، أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) – عن قلقه من التصعيد فى القدس ومحيط غزة، على مدار الـ 48 ساعة الماضية، داعيا جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، وتجنب المزيد من التصعيد، لاسيما خلال شهر رمضان المبارك.


يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت أكثر من 50 مقدسيا، فيما أصيب نحو 105 آخرين، بينهم 22 وصفت إصابتهم بالمتوسطة، خلال مواجهات بمدينة القدس فى اليومين الماضيين، اندلعت عقب منع سلطات الاحتلال المصلين من الوصول إلى المسجد الأقصى والاعتداء على المعتكفين داخله، فيما شارك مستوطنون بالاعتداء على أبناء القدس، وهاجموا المواطنين فى حى الشيخ جراح ومناطق أخرى.


 


وفى السياق ذاته، أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بجروح ورضوض، اليوم السبت، جراء اعتداءات المستوطنين عليهم، فى قريتى “التوانة” و”المفقرة” بـ”مسافر يطا” جنوب الخليل.


 


وقال منسق لجنة الحماية والصمود بـ”مسافر يطا” فؤاد العمور – فى تصريحات لوكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” – إن مستوطنى “حافات ماعون”، هاجموا مساكن المواطنين فى القريتين ورشقوها بالحجارة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بجروح ورضوض.


 


وأضاف العمور أن قوات الاحتلال التى كانت تحرس المستوطنين، أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين، الأمر الذى تسبب بإصابة عدد منهم بحالات اختناق.


 


يشار إلى أن المواطنين الفلسطينيين فى قريتى “المفقرة” و”التوانة”، يواجهون ظروفا بالغة الصعوبة، بفعل اعتداءات جيش الاحتلال والمستوطنين المتواصلة بحقهم.


المصدر

أضف تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: