اخبار الرياضة

كارتيرون: أوباما الثالث فى ركلات الجزاء.. ومصطفى فتحى لم يكن فى مستواه



أكد الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك، أن التعادل مع إنبى فى كأس الرابطة نتيجة منطقية، خاصة أن أداء فريقه كان متوسطا.


وأضاف المدير الفنى فى المؤتمر الصحفى عقب المباراة، أن الزمالك لم يقدم الكرة الهجومية المطلوبة فى مباراة اليوم، وشدد على أنه يثق فى تحسن الأداء والمستوى فى المباريات المقبلة.


وشدد كارتيرون على أن مصطفى فتحى لاعب موهوب ولكنه لم يظهر اليوم بمستواه المعهود ولكنه عنصر مهم بالفريق، مؤكدا أن فريقه يسعى للفوز بالبطولة، كما أن كأس الرابطة فرصة للاعبين الذين لا يشاركون بصورة أساسية.


وأضاف أن البطولة قد تكون صعبة خاصة أن الفريق يفتقد لعدد كبير من اللاعبين فى الفترة الحالية، ولكن الفريق يخوض المباريات للفوز.


وأشار إلى أنه دفع بيوسف أوباما فى مركز المهاجم لأنه سبق ولعب فى نفس المركز من قبل، كما أنه كان يرغب فى أن يلعب أوباما ومصطفى فتحى معا فى لقاء اليوم، موضحا أن رزاق ليس جاهزا بنسبة 100% بعد عودته من الإصابة وكان يفضل الدفع به فى مركزه كجناح أيسر بدلا من المهاجم الصريح.


وتحدث المدير الفنى على ترتيب مسددى ركلات الترجيح، مؤكدا أن أحمد سيد زيزو رقم واحد فى المسددين، وبن شرقى الثانى وأوباما الثالث، وبالتالى هو من سدد اليوم لأن رقم واحد فى المتواجدين بالملعب.


وتعادل فريق الزمالك مع إنبى بدون أهداف فى المباراة التى أقيمت بينهما باستاد القاهرة الدولي، فى الجولة الأولى لمباريات المجموعة الثالثة لبطولة كأس الرابطة، ليحصل كل فريق على نقطة واحدة.


المصدر

أضف تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى